تصريح صحفي …

بسم الله الرحمن الرحيم

جبهة التحرير الإرترية

تصريح صحفي

بعد لقاءات ونقاشات جرت من أجل راب الصدع وإنهاء ظاهرة الانقسام التي حدثت في شهر ديسمبر 2018 في الجبهة. توصل المناضلون الحريصون على وحدة الجبهة جيشاً وشعباً كلاً من :

 المناضل القائد/ حسين خليفة رئيس جبهة التحرير الإرترية والمناضل /عبدالله صالح حمدوي عضو قيادة الجبهة والمناضلون / قادة جيش التحرير الإرتري.

(1) المناضل / آدم إيمان.

(2) المناضل / آدم محمد آدم.

 (3) المناضل / إدريس محمد علي وآخرون.

على دمج جيش التحريرالأرتري . وبفضل الله تم ذلك اليوم الأربعاء الموافق  10/7/2019م

بإشراف القائد العام لجيش التحرير الإرتري المناضل / حسين خليفة وبحضور أصدقاء الجبهة وممثلي فصائل المعارضة الإرترية المتواجدين في المنطقة حركة الإصلاح الإسلامي الإرتري والحزب الإسلامي الإرتري للعدالة و التنمية . وكذلك تم الاتفاق على إجراءات تنظيمية وإدارية تقوى من تلاحم المناضلون وتماسك الجبهة وتفتح آفاق أرحب وتتصدي لأي عمل يستهدف وحدة الجبهة وتماسكها.

في الختام نتقدم بدعوة كل المناضلين قيادات وأعضاء لجنة تحضيرية والكادر للالتحاق بركب هذا العمل الجبهجي لتمتين وحدة الجبهة.

ونتقدم بالدعوة لجماهير شعبنا لمزيد من التفاف حول تنظيمها الرائد جبهة التحرير الإرترية.

عاشت جبهة التحرير الإرترية.

عاش جيش التحرير الإرتري.

المجيد والخلود شهداءنا الأبرار.

احدث المنشورات