جماهير جبهة التحرير الإرترية في المنطقة رقم (1) تحتفل بالذكرى السابعة والخمسين لإنطلاقة الثورة

برعاية المناضل سكرتير اللجنة التنفيذية لجبهة التحرير الإرترية ومشاركة عضوية من المجلس المركزي وادارات المكاتب التنفيذية أحيت جماهير جبهة التحرير الإرترية يتقدمهم مسئول المنطقة رقم 1 وحضور كوكبة من الرعيل الأول من رفاق الشهيد القائد حامد ادريس عواتي ، احتفالاً جماهيرياً واسعاً لمناسبة الذكرى السابعة والخمسون لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية رائدة الكفاح الوطني المسلح ومفجرة مسيرة التحرير الوطني . واستهل الحفل بكلمة ضافية عبر الهاتف للمناضل حسين خليفه رئيس جبهة التحرير الإرترية الذي عاد من جولة عمل في عدد من الدول الأوربية ، وقال المناضل حسين خليفه:

  • إن هذه المناسبة التاريخية نحتفل بها في الجبهة بصورة إستثنائية تتناسب مع مسيرة هذا التنظيم الذي ما زال مستمراً على عهده مع أبطاله وشهدائه ، وأضاف أن ما قدمته الجبهة في مسيرة التحرير هو ثمن باهظ من الرجال والدماء وما زلنا ماضون على ذات الدرب حتى نستكمل تحرير الإنسان الإرتري الذي يعاني من الظلم والقهر في ظل النظام الجائر. وتناول المناضل رئيس الجبهة التطورات الراهنة على صعيد المنطقة وخاصة العلاقة بين ارتريا واثيوبيا وقال ان اي سلام لا يحقق العدالة والحقوق المستلبة بغير حق من النظام  ولا نشارك فيه كقوى ذات دور أساسي في واقع الحياة الإرترية سوف لن يمثل تطلعاتنا وما نصبوا إليه من رفع الظلم عن كاهل شعبنا . وأكد لجميع مناضلي الجبهة على ضرورة إستنهاض طاقاتهم وتعزيز أدوارهم بإتجاه تحقيق الأهداف الوطنية المشروعة الممثلة في البرنامج الوطني للجبهة .
  • ثم تلى المناضل ممثل التنظيم في المنطقة البيان الصادر عن اللجنة التنفيذية لمناسبة الذكرى مؤكداً أن جماهير الفرع عازمة على رفد تنظيمها بكل المقومات التي تعزز مسيرته الظافرة .
  • ثم قدم الرعيل الأول كلمة ضافية استعرضت جوانب بطولية لمسيرة التحرر الوطني بقيادة القائد الشهيد حامد ادريس عواتي وفاقه الأبطال ، وأكد ان مناضلي الرعيل الأول الذين قدموا زهرة شبابهم لمسيرة التحرر الوطني سيظلون يمثلون منهلاً محفزاً للشباب الثائر في مواجهة النظام الدكتاتوري.
  • وأكد ممثل المنظمات الجماهيرية في كلمته على أن مؤسسات الجبهة تمثل متاريس لصيانة مكتسبات التنظيم وستظل مستمرة في عطائه وتعزز من دورها حتى تحقق اهداف شعبنا الصامد .
  • واختتم المهرجان بكلمة توجيهية ضافية وشاملة تفضل بها المناضل سكرتير اللجنة التنفيذية للجبهة حيث أكد على أهمية تعزيز دور كل مؤسسات التنظيم وخاصة عضويته في كل الفروع لتقديم أداء تنظيمي أفضل وعكس مستوى التزام واعي يجسد إنتمائها الحقيقي والفاعل للجبهة .

احدث المنشورات