Cultural & Information Office Of  E.L.F
Aljabha.net

بسم الله الرحمن الرحيم 

جبهة التحرير الإرترية 

فرع البحر الأحمر 

   يا أبناء شعبنا الإرتري  الصامد.. 

   يا مناضلي الجبهة الأوفياء.. 

في مثل هذا اليوم في الفاتح من سبتمبر 1961 وفي جبال أدال إنطلقت بندقدية القائد الشهيد حامد عواتي كتعبير صادق عن رغبة شعبنا الأبي في الحرية والإستقلال الوطني بقيادة تنظيمنا الوطني الرائد جبهة التحرير الإرترية. إن بندقية عواتي كانت ولا زالت وستظل نموذجاً فريداً حيث قدمت خيرة أبناء شعبنا فداء لهذا الوطن الغالي عبر ثلاثين عاماً من الكفاح المسلح لتلحق بالعدو هزيمة نكراء وتجبره على النزول عند رغبة الشعب الإرتري في الحرية والإستقلال فكان الجلاء في مايو 1991 . 

يا جماهير شعبنا الأبي … 

نعم إن الإستعمار خرج من أرضنا مهزوماً ، ولكن المأساة كانت تسلق عصابة الشعبية سدة الحكم بمؤامرة دولية مما أفرغ نضالنا الوطني من كل مضامينه فكان القهر و الإستبداد والظلم وممارسة كل أعمال الإرهاب من قتل وتعذيب وتشريد لتكون المحصلة هي اللجوء والتشرد وأن يكون المواطن الإرتري عرضة لعصابات الإتجار بالبشر والموت في الصحراء والغرق في البحار وتكون بذلك إرتريا أفشل دولة يحكمها دكتاتور مستبد لا مثيل له في عالمنا له ..  

يا أبناء شعبنا البطل إننا في هذه المناسبة العزيزة نحي نضالات شعبنا الأبي ونقف بإجلاء أمام كل التضحيات التي تقدم في سبيل إزالة هذا الكابوس الجاثم على صدر شعبنا داعين الى تصعيد النضال بكل الوسائل المشروعة .. 

إيها الإرتريون الأوفياء ..  

إن جماهير جبهة التحرير الإرترية في ولاية البحر الأحمر تجدد العهد و العزم على الإستمرار في النضال الوطني ضد هذه العصابة الخائنة بقيادة جبهة التحرير الإرترية رائدة كفاحنا الوطني إلى أن يتم إسقاط النظام اللاوطني وإقامة البديل الوطني الذي يحفظ للمواطن الإرتري حريته وكرامته في وطن يسوده الأمن والأمان . تحية تقدير وعرفان لعواتي ورفاقه الأشاوس كافة مناضلي أبناء شعبنا الصامد وعلى رأسهم مناضلي الجبهة أبطال جيش التحرير الإرتري .  

عاشت إرتريا حرةً أبية 

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار 

الخزي والعار لأعداء شعبنا 

جماهير جبهة التحرير الإرترية 

ولاية البحر الأحمر 

الفاتح من سبتمبر 2015م