كلمة الجبهة بمناسبة الذكرى (55) لمعركة تقوربا التاريخية..

أيها الإرتريون الأباة: الإخوة الجبهجيون الأوفياء: نعيش هذه الأيام الذكرى (55) لملحمة تقوربا في الخامس عشر من مارس 1964م ، تلك المعركة التي أسفرت عن ولادة معطيات جديدة في ساحة الصراع الإرتري الإثيوبي وفي المنطقة كلها، هذه المواجهة التي وقعت بين حلم الإرتيريين في الحرية الذي حملته جبهة التحرير الإرترية وبين طموحات عدوهم في الهيمنة التي حملتها قواته المدججة بأحدث أنواع الأسلحة . فكانت مواجهة حاسمة وأسفرت عن نتائج مذهلة في ذلك الوقت أشرت إلى أقوى الاحتمالات الممكنة في ذلك الصراع وكانت صادمة للاستعمار وأعوانه وحلفائه باعتبار موازين الأطراف في…

أقرأ المزيد